معلومة طقسية
قاموس المصطلحات الكنسية جـ 3
ابروسفارين
غطاء يوضع على الحمل والكأس فوق المدبح .يوضع بعد صلاة الشكر ويرفع بعد صلاة الصلح.يشير الى الحجر الدى دحرجه الملاك بعد قيامة السيد المسيح.

أقوال آباء
"إن الله لا يمنع الشدة عن أولاده ولا يمنع التجربة والضيقة، ولكنه يعطى انتصارًاعلى الشدائد ويعطى احتمالاً وحلاً"
(البابا شنودة الثالث)

آية اليوم
"كَثْرَةُ الْكَلاَمِ لاَ تَخْلُو مِنْ مَعْصِيَةٍ، أَمَّا الضَّابِطُ شَفَتَيْهِ فَعَاقِلٌ"
(سفر الامثال 10 : 19)

الرئيسية

 

قصة قصيرة
تصفية الحساب
في ولاية Illinois أرسل فلاح ملحد إلى جريدة محليّة رسالة يقول فيها: "عندي حقل قمح قمت بحراثته في يوم أحد، وزرعته يوم أحد، وقمت بكل الحصاد في يوم أحد.. ووضعت الغلال في يوم أحد، ووجدت المحصول أكثر بكثير من جيراني الذين يقدّسون يوم الأحد، ولا يصنعون فيه شيئًا. لقد حصدت الغلال وجمعتها في شهر أكتوبر". إذ استلم محرر الجريدة الرسالة، ولم يكن له معرفة كبيرة في الأمور الدينية، مما شجع الفلاح على بعث الرسالة إليه. لكن ما أن قرأ المحرر الرسالة حتى نشرها، معلقًا عليها بالعبارة التالية. "اللَّه لا يصفي حساباته دائمًا في شهر أكتوبر!" مع داود المرتل أصرخ: لماذا تُنجح طريق الأشرار؟ لكن لأتمهل، فإنك تود خلاصهم ورجوعهم إليك، وإلا فليمتلئ كأسهم بالشر، وستجازي كل واحد حسب أعماله، وذلك في حينه الحسن!
من كتاب قصص قصيرة
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى

 رسالة روحية
أعمال الإيمان العجيبة!
القدِّيس أفراهاط
"الذين بالإيمان قهروا ممالك، صنعوا برًّا، نالوا مواعيد، سدُّوا أفواه أسود" (عب 11: 33). لتقترب، أيها الحبيب، من الإيمان لأن قدراته كثيرة جدًا. أصعَد الإيمان (أخنوخ) إلى السماء، وغلب الطوفان، وجعل العاقر تنجب! نجيَ الإيمان من السيف، وأصعد من الجب! أغنى الإيمان الفقراء، وحلٌ الأسرى، وخلَّص المضطهدين! أطفأ الإيمان النار، وشق البحر، وزعزع الصخر، وأعطى العطاش ماءً للشرب، وأشبع الجياع. أقام الإيمان الموتى، وأخرجهم من الجحيم، وهدَّأ الأمواج، وشفى المرضى. قهر الأعداء، وحطَّم الحصون. سدَّ أفواه الأسود، وأطفأ لهيب النار. أنزل المتكبِّرين، وكرَّم المتواضعين. كل هذه الأعمال القديرة صنعها الإيمان.
† † †
هب لي يا رب الإيمان الحيّ. أنت القدير،وحدك تهبني القدرة.
أنت القدُّوس، فيك أصير مقدَّسًا.
أنت الحب، بك يتَّسع قلبي لأُحب حتى مقاومي.
أنت الخالق، تهبني روح التجديد المستمر!
من كتاب لقاء يومي مع إلهي
خلال خبرات آباء الكنيسة الأولى
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى