معلومة طقسية
الإسباديكون جــ 2
وفصل الإسباديقون يمثل هروب الاثني عشر وترك المسيح وحيدًا. فهو قد اجتاز المعصرة وحده (اش63: 3).
أقوال آباء
"بركة البيت فى قناعة سكانة. احد الاباء اولاد الله يعيشون غربتهم في العالم و انظارهم متجهة للسماء"
(أبونا بيشوى كامل)
آية اليوم
" لَسْتُ أَسْأَلُ أَنْ تَأْخُذَهُمْ مِنَ الْعَالَمِ بَلْ أَنْ تَحْفَظَهُمْ مِنَ الشِّرِّيرِ"
(يوحنا 16: 15)

أسئلة فى العقيدة

بصوت القس مرقس داود

إن كان الله أزليًا وهو كلي الصلاح، فمن أين جاء الشر إذا؟

الرئيسية

 

قصة قصيرة
ماذا لو بدأنا بالحجرة؟
في ولاية تكساس تروي القصة التالية: في الأيام الأولى من دخول ما فيرجسون Ma Ferguson الرهيبة حلبة السياسة، عادت السيدة إلى بيتها بعد جولة ساخنة في كل تكساس تخطب في أنحائها بحماس شديد. باعتزاز شديد قدمت السيدة تقريرًا لرجلها مافيرجسون Ma Ferguson وهي متهللة: "يبدو إني سأمسح تكساس!" تطلع الزوج يمينًا ويسارًا في الحجرة ثم اقترح عليها: "ما رأيك لو بدأتِ بهذه الحجرة؟!" هذه هي وصية السيد المسيح لتلاميذه: "مبتدأ من أورشليم" (لو47:24؛ أع8:1)، فإذ بدأ التلاميذ والرسل بأورشليم دخلوا بالعالم إلى الإيمان، وسمع الرسول بولس: "لأن لي شعبًا كثيرًا في هذه المدينة” (أع6:17).
لتدخل يا سيدي في أورشليمي الداخلية، ولتقم فيها بروحك القدوس ملكوتك، فأصير شاهدًا لك أينما حللت، سفارة متحركة تشهد لحبك!
وأيقونة حية تعلن عن مجد سمواتك!
من كتاب قصص قصيرة
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى

 رسالة روحية
البيت المفتوح لكل محتاج!
العلامة أوريجينوس
"أغلق على الصدقة في أخاديرك، فهي تنقذك من كل شر" (سيراخ 29: 15). كان أيوب غنيًا، لكنه لم يقضِ حياته في ترف بلا حنو (على الآخرين). كان بيته مفتوحًا لكل محتاج بإرادته المملوءة حبًا. لم يعامل أحدًا بظلمٍ، بل ساعد الذين كانوا يعانون من الظلم؛ كان يقدم الاحتياجات اللازمة للأرامل والأيتام. فإن هذه هي أعمال البرّ للغني البار. يظهر أنه بالحق الرحمة نحو الفقراء تسكب زيتًا على ذبيحة الله، أما الخدمة المُقدمة للقديسين فتضيف عذوبة البخور. ترك بنو إسرائيل رعمسيس وأتوا إلى سكوت..." (خر 37:12). إن كان أحد يستعد لترك مصر (إشارة للعبودية)، فليترك أعمال ظلمة هذا العالم... يلزمه أن يترك أولاً رعمسيس التي تعني "بلد الفساد". إن أردت أن يكون الرب قائدك، يتقدم أمامك في عمود سحاب، وتتقدمك الصخرة (خر 21:13)، وتأكل المن الروحي (1 كو 3:10-4) وتتمتع بالشراب الروحي، فلترحل عن رعمسيس: "لا تكنزوا لكم كنوزًا على الأرض حيث يفسد السوس والصدأ، وحيث ينقب السارقون ويسرقون" (مت 29:6). ويتحدث الرب بأكثر وضوح قائلاً: "إن أردت أن تكون كاملاً فأذهب وبع كل مالك وأعط الفقراء وتعال اتبعني" (مت 21:19). هذا هو معنى الرحيل عن رعمسيس وأتباع المسيح.
† † †
لتفتح أبواب قلبي بالحب لكل محتاج، فأجد أبواب سماواتك مفتوحة أمامي على الدوام.
أراك في اخوتك الأصاغر، فيحق لي الدخول إلى حجالك! وأُحسب بالحق تلميذًا لك!
من كتاب لقاء يومي مع إلهي
خلال خبرات آباء الكنيسة الأولى
للقمص تـادرس يعقـوب ملطـى